كتب شهر 8 | 2015 + صور

مقتطفات…

20150122_100438

الجامعة

أواخر الفصل قبل الأخير (قبل التدريب العملي)

.

.

التدريب العملي:

IMG_20150423_132230

خلال أحد الأنشطة في حديقة الحيوانات الصغيرة التابعة للمدرسة.. أحد الحيوانات أكل من الحرف O ^^”

20150513_005535

20150527_083111

.

.

pic_20150613_173339 copy

كنت أعمل على ملف التدريب النهائي في حفلة التخرج الخاصة بالكلية!! كعادتي التي أحاول التخلص منها ولكن دون جدوى، بما أنه كان لا يزال هناك متسع من الوقت لتسليمه..

13/6/2015

.

.

20150604_174025-1-1

.

.

في الصيف..

67676

.

.

photo

.

.

3

هدية من إحدى قريباتي بمناسبة التخرج! كتب! 

17/7/2015

.

.

IMG_20150725_031314IMG_20150725_040812

علبة الورود الأخيرة على شكل كتاب ♥

2/8/2015

.

.

IMG_20150802_071431

25/7/2015

.

.

20150726_175652

20150726_180330

جربت موقعاً جديداً هذه المرة، وأغلب الكتب كانت كلاسيكية..

26/7/2015

.

.

20150804_111800

كتابٌ آخر اشتريته من موقعي المفضل لشراء الكتب..

.

.

أعود إلى الحديث عن الكتب التي قرأتها شهر 8! أعلم، تأخرت جداً..!

.

.

كتب شهر 8

قرأت أربع كتب أيضاً هذا الشهر، وهي:

1

حينما كان للشوارع أسماء

لـ رندة عبد الفتاح

(مترجم)

لم يجذبني أبداً، لا أدري إن كانت المشكلة في الترجمة أو أنني قرأت كتاباً للناشئة! لكنه أخذ منّي وقتاً طويلاً جدداً تركت القراءة فترة بسببه لأني حاولت أن أتوقف، لكن، وكما ذكرت مُسبقاً – وإن كنت هذه المرة حاولت – لا أستطيع التوقف خشية أن أبدأ بالتوقف عند كل كتاب أقرأه لا يجذبني في البداية، لأني بدأت بعده بأشياء أحبها وأجدني أتوقف.. ثم توقفت لفترة، لذلك عزمت على إنهاءه – وإن كنت أجبر نفسي -، لكن كان لدي بعض الفضول، لأني أردت أن أعرف كيف تُكتب كتب الناشئة التي تكون عن فلسطين، وما هي فكرتها وما تحتويه من أحداث، عمل مهم، لكن ربما هناك ترجمة أفضل من هذه.

على أي حال، القصة تتحدث عن فتاة حاولت الذهاب إلى القدس لتحضر تربة منها حتى تُفرح جدتها المريضة، دون أن تخبر أحداً من أهلها، أخبرت فقط صديقها المقرب فرافقها، وهناك حصلت أحداث ترينا ما يعانيه الفلسطينيون من دخول وخروج إلى الأراضي، والعبور والجنود المتواجدون وتأخيرهم لهم عند العبور، وعن مغامرات هذين الطفلين.

لكن طبعاً، القصة قد تعجب الناشئة، بل أرى أنها مناسبة لهم حتى يستفيدوا منها، فهو لم يكتب لمن هم في عمري لذا أشعر أنه لا يجب أن يُأخذ برأيي هنا، لكني أستطيع القول أنه لم تعجبني الترجمة!

.

.

2

Daddy-Long-Legs – Daddy-Long-Legs #1
by Jean Webster

1713278

اكتشفت أني فعلاً أستمتع بقراءة الكتب التي تكون قصصها عبارة عن رسائل فقط، كهذا الكتاب، (حتى وإن كنت لا أعطيها 5 نجوم)، لكنّي أحياناً أريد معرفة المزيد عن حياة الشخصيات غير ما ذكر في الرسائل.

ما أعجبني في القصة:

– طريقة الرسائل.
– أنه ذكرني بالرسوم المتحركة طبعاً، فعشت الأحداث مرة أخرى لكن بالقراءة هذه المرة، والمقارنة طبعاً، واكتشافي أني لازلت أذكر رغم السنين التي مضت منذ آخر وقت رأيته فيه، فكنت أتوقع ما سيحصل ثم أرى أن ما توقعته صحيحاً.. لازلت أتذكر بعض الأمور إذاً!
– على ما أعتقد، لم أكن أدري أن جودي كانت في مرحلة الجامعة، ظننتها كانت في الإعدادية أو الثانوية! كنت أبحث عن كتب منذ فترة تكون شخصياتها في المرحلة الجامعة لكنها نادرة جداً! ربما كنت سأبدأ به منذ فترة إن كنت على علم بذلك مسبقاً.. كان اكتشاف ذلك رائعاً على أية حال. (ولم أكن أدري أن اسمها الأصلي هو Juresha، وجودي هو مجرد اختصار! ^^)
– ذكرت عن حياتها في الجامعة وحتى بعد التخرج.. شيء مشترك :)
– ممتع معرفة كيف كانت حياة الناس في تلك الفترة، بما أنه كتب قبل زمن.

ما لم يعجبني:

– لم تكن هناك حبكة قويّة، لكنه لا يزال مميزاً كقصة.
– كانت شخصيتها بعض الشيء مختلفة عما كنت أظن، ربما لأني فقط أقرأ ما تكتب.. كان أسلوبها أحياناً ساخراً أحياناً، ولا أستطيع فهم ما إن كانت فعلاً تعني ما تقول أم لا.
– هناك أشياء لم أعرف تفاصيلها عن حياتها في الجامعة، أو بعض الأحداث التي شعرت أنها مهمة مثل أنها لم تقل الكثيرعن الشجار مع Master Jervie رغم كونه حدثاً مهماً ربما.
– أردت قراءة المزيد عن هذين الشخصيتين.

لديّ فضول في معرفة كيف كانت ردة فعلي ستكون إن لم أكن على علم مسبق بالقصة وما سيحصل في النهاية من اكتشافها من هو صاحب الظل الطويل :)

أيضاً، الكتاب له جزءٌ آخر! لم أكن أدري!

.

.

3

مدينة النحو وسكانها
لـ المصطفى السالك بن الطالب الشنقيطي

26117766

جذبني جداً، كوني أحب كل ما يخص اللغة العربية والنحو، قرأته – على ما أذكر في يوم – كان قصيراً جداً، الكتاب يتحدث عن قواعد نحوية لكن بأسلوب شيِّق حتى يسهِّل على القارئ قواعد النحو، بل ويمتعه في الوقت نفسه، في أسلوب قصصي جميل، يتحدث فيه عن مدينة النحو وسكانها وقبائلها، جذبني الإبداع في الفكرة والطرح، ثم بيّن بعد ذلك القواعد النحوية في النهاية.. أود قراءته مرة أخرى لأني بسبب فضولي أرد إنهاءه بسرعة، دون الوقوف لأركز على القواعد.

.

.

20150817_202739-1

.

.

4

Everybody Sees the Ants
by A.S. King

9711714

قرأت الكثير من الأمور التي تشجع على قراءة الكتاب، أحب قراءة الروايات الواقعية (الغير حقيقية أو الخالية من الخيال والأمور الخارقة) بين فترة وأخرى، وغالباً، أو ربما دائماً، لا تكون من مفضلتي لكنّي على الأقل أحتاج قراءتها، لكنه لم يكن كما توقعت..

كان.. جيِّداً.. يتحدث عن المضايقات التي واجهت بطل القصة في المدرسة من قبل أحد الزملاء، أصدر مرة استبياناً مقرراً لأحد المواد التي كان يدرسها، فكان استبيانه الذي بدأه جعل الشك يتسرب في نفوس من حوله على أنه يود الانتحار، ولديه مشاكل نفسية.. التحدث بـ نعم أم لا هنا قد يفسد القصة، ولكن استبيانه كان عن: إذا كنت تود الانتحار، فكيف تود فعله؟ أو شيء من هذا القبيل..

ما أعجبني في القصة هو أنه يرينا الجانب الذي يراه الجميع في بطل القصة، أو الجانب الذي ربما يتحدث به عن نفسه مع الغير، لا نخوض كثيراً في أعماقه، لا يتحدث هو مع نفسه حتى عن ماذا يشعر فعلاً.. مما جعلني أفكر.. لماذا يتصرف الجميع بهذا القلق؟ قال لكم الفتى أن لا شيء به، دعوه وشأنه..! ثم اكتشفت خطئي..

ما أزعجني في الكتاب هو علاقة أبويه، لم تكن واضحة لنا إلا من خلال ما يقوله هو، ظل يقول أن أمه تفعل كذا وكذا، لكن دون رؤيتي حدوثه فعلاً.. يقول هي تقول نعم دائماً ولا تناقش، رغم كرهها لما يحدث، لكني لم أر حواراً أو فعلاً يبين ذلك، بل ربما عكسه، لكن وبالمقابلة، أحببت أن الشخصية كانت علاقتها بأمها جيدة، ففي هذا المرحلة في المدرسة (أي: الثانوية) لا تبيَّن علاقات قوية وصادقة في الروايات مع أحد الأبوين، أمّا هنا فكان يذكر أنه سعيد بعلاقته بأمه ولا يهمه من يستنكر مصاحبته لها (خاصة حينما ت>هب للسباحة، لأنها هوايتها المفضلة، وأكثر شيء تجيده) في هذا السن من بين زملائه.

لكني لم أقتنع بطريقة تخلص الشخصية مما بها، أعني أن الكتاب بدأ بذكر الأحداث التي تمر بالشخصية في المدرسة والعائلة، ثم كيف قررت الأم أن تذهب وتسكن في مكان آخر في الإجازة، بعيداً عن المدرسة والأب الذي لا يعرف إلّا عمله – طاهي في مطعم – ولا شيء يجذبه إلا اهتماماته (عمله) التي لا يتشارك فيها مع عائلته، فبعد ذهاب الأم والابن في الإجازة تعرف على مجموعة وصاحب أناساً جددا، لهم عالمهم ومشاكلهم الخاصة، وتعرف على صاحبة وأنها غيرته، لا أعرف كيف بالضبط..! ربما كل ما حدث أنه أخذ قسطاً من الراحة مما كان حوله، وسمع مشاكل الآخرين ووجد “صحبة” على الأقل.. فبعثت تلك التجربة في نفسه روحاً جديدة قادرة على التحمل أو الإحساس بالحياة.. أو ربما لأنه وجد من يستمع له ويعقب على قليل مما ذكر عن نفسه..

20150818_171021-1

Advertisements

~ بواسطة ma-chan في نوفمبر 14, 2015.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: